أورآق من الحياة

عندما نرافق من يحب الله سبحانه و تعالى نجده قد لملم القلوب في طاعة الله و ذكرنا ما هو أعظم حب في الوجود ؟!
ألا هو الله سبحانه و تعالى و يصبح القلب خاشعاًً لله سبحانه و خالياً من الحقد و النفاق و الهموم و الغموم.
و عندما نجد من يحب الدنيا يكون القلب قاسياً مهموماً مغموماًً يبحث عن سعادته في دنيا الخراب و لن يجد سعادته إلا في حب الله سبحانه و تعالى .
safa

الخميس 14 ذو الحجة 1432